بوكك

الديار : الجماعة الاسلامية ممتعضة من استبعاد مرشحيها في «الشمال ــ2»

دموع الاسمر - الديار

بات الحديث في المجالس الطرابلسية عن اربع لوائح تصدرت المشهد الانتخابي في دائرة الشمال الثانية الا ان الحماسة الشعبية لا زالت خجولة بانتظار ما تحمله الايام المقبلة بعد اعلان اللوائح رسميا. لكن ما يتداوله المتابعون في الاوساط الشعبية ترك علامات استفهام يحتاج الى توضيح من المعنيين..
ابرز هذه التساؤلات ما اعلنه الرئيس نجيب ميقاتي والوزير السابق فيصل كرامي انهما حليفان لكن ذهب كل منهما باتجاه لتشكيل لائحته، فاستغرب المتابعون هذا الموقف معتبرين ان هذا القانون يفرض على الناخب اختيار لائحة واحدة ولا يتيح له  التشطيب ولا تبديل اي من اسماء المرشحين في اللوائح المنافسة، في هذه الحالة لمن يقترع الناخب للائحة ميقاتي ام للائحة الوزير كرامي؟
الصوت التفضيلي هو اللاعب الاساسي في هذه الدورة الانتخابية واطلق عليه في طرابلس «الصوت الذهبي» نظرا لما ستكون كلفة هذا الصوت في الحملة الانتخابية خصوصا وان الحديث بات عمن يحصد اكثرية الصوت التفضيلي بين الاقطاب السياسية المتنافسة فيكون هو الزعيم الطرابلسي. 
ولفتت اوساط طرابلسية ان معركة طرابلس ستكون من اعنف المعارك مع تشكيل اربع لوائح حتى الساعة ، اللائحة الاولى هي لائحة العزم والتي تضم في طرابلس عن المقاعد السنية: الرئيس نجيب ميقاتي، الدكتور محمد نديم الجسر، الدكتورة ميرفت الهوز، الدكتور رشيد المقدم، وهناك تسريبات تؤكد احتمال تبديل خلدون الشريف عن المقعد الخامس بتوفيق سلطان بعد اجتماع عقده الرئيس ميقاتي بالوزير السابق رشيد درباس والذي تمنى عليه ترشيح سلطان، وعن المقعد الماروني الوزير السابق جان عبيد، والوزير السابق نقولا نحاس عن المقعد الأرثوذكسي، وعلي درويش عن المقعد العلوي.
وفي الضنية الدكتور محمد الفاضل (من بلدة سير) والدكتور جهاد اليوسف (من بلدة قرصيتا) ومصطفى عقل عن المنية. 
اما اللائحة الثانية فهي لائحة اللواء اشرف ريفي تضم اضافة اليه عن مقاعد السنة الخمسة عبد المنعم علم الدين ووليد قمر الدين وناجي غمراوي ونظام مغيط وكان احتمال تغيير مغيط باسم اخر لكن بعد تسريب معلومات عن احتمال انسحاب مرشح الجماعة الاسلامية ابن بلدة القلمون تثبت ترشح مغيط ابن هذه البلدة وما يشكل ترشحه من رمزية لهذه البلدة خصوصا انه شقيق الشهيد ابراهيم مغيط كذلك الاوساط الطرابلسية اعتبرت ان هذه البلدة اهملت سنوات طويلة في تسمية مرشحا من ابنائها. وعن المقعد الارثوذكسي التداول باسمين اما نعمة محفوض اوسابا زريق وحسب المصادر ان الاتجاه الى تسمية زريق لانه ابن الميناء ونعمة من عكار وعن المقعد العلوي بدر عيد اما عن المقعد الماروني المرشح البير عازار. 
 اللائحة الثالثة فهي لائحة الكرامة وآخر التسريبات تؤكد انها تضم كلا من الوزير السابق فيصل كرامي وطه ناجي (المشاريع الخيرية الاسلامية) وصفوح يكن ورفلي دياب عن المقعد الارثوذكسي وهناك تداول باسمين عن المقعد العلوي الاول النائب السابق عبد الرحن عبد الرحمن ونزيه رعد. 
وفي الضنية ترشح جهاد الصمد ووضع الاخير فيتو على ضم مرشح الجماعة الاسلامية. 
ام اللائحة الرابعة فهي لائحة تيار المستقبل وتضم: النائب سمير الجسر والنائب والوزير محمد كبارة وشادي نشابة وديما رشيد جمالي والدكتور وليد صوالحي عن المقاعد السنية في طرابلس، ليلى شحود او بسام بدر ونوس عن المقعد العلوي. وكاظم الخير عن المنية، والدكتور قاسم عبد العزيز وسامي احمد فتفت عن الضنية.
ولفتت اوساط متابعة عن امتعاض الجماعة الاسلامية بعد استبعاد مرشحيها عن اللوائح الاربع لافتة الى ان هذا القرار سياسي اقليمي يندرج ضمن العقوبات التي فرضت على قطر وطالت الجماعة الاسلامية بشظاياها. واعتبرت انه في هذه الاحوال فان الجماعة في حال لم تجد مقعدا لمرشحيها فانها مضطرة الى سحب جميع مرشحيها في الدائرة الثانية على ابقاء مرشحها في الدائرة الاولى في محافظة عكار.
اما بالنسبة للوائح المجتمع المدني فان مشاورات جمال بدوي ما زالت مفتوحة في ترك المجال لمن يريد الانضمام الى لائحته  داعيا الى توحيد صفوف المرشحين المنفردين لتحقيق المعادلة الانتخابية لكسب بعض المقاعد النيابية. 

شاركه على جوجل بلس

عن موقع باب التبانة

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment