بوكك

لبنان 24 : شقيق أسامة منصور يطلب فرصة ثانية

سمر يموت - خاص "لبنان 24"

يعترف جلال منصور، شقيق أسامة منصور صراحة بمشاركته بمعارك باب التبانة وجبل محسن، ويردّ السبب الى الأوضاع السياسية التي كانت سائدة في تلك الفترة.

ينفي الشاب العشريني إنضواءه تحت مجموعة شقيقه "أسامة" الملقّب بـ "أبو عمر" (قتل في المعارك)، ويقول أنّ مشاركته في الجولات الأربع كانت فردية. "بعد أن شاركنا في الجولات الأولى، أيقنّا أنّنا ندفع ثمن خلافات سياسيّة "، يجيب الموقوف على أسئلة رئيس المحكمة العسكرية العميد حسين عبدالله ويضيف: "لو لم تُصب أمي برصاص القنص ويُقتل ابن الجيران لما نزلنا إلى ساحة المعركة.. مشاركتي كانت فردية وكنت في سن الثامنة عشر أي أوّل طلعتي..".

لا يستطيع المستجوب أن يُخفي تأثّره وهو يسترجع ما حصل في تلك المعارك التي يُصرّ على أنّه يدفع ثمنها مع العديد من شباب طرابلس، ترتجف شفتاه وهو يطلب إعطاءه فرصة ثانية ليثبت أنّ مسلكه لم يكن هو من اختاره بل الأوضاع السياسية السائدة آنذاك.

وبعد ترافع وكيل الدفاع الذي طلب منح منصور أوسع الأسباب التخفيفيّة والإكتفاء بمدّة توقيفه، أعطي الكلام الأخير للمتهم (قبل صدور الحكم الليلة) فطلب الرحمة ومنحه فرصة جديدة للعودة إلى كنف عائلته.

كما استجوبت المحكمة المتهم منصور في ملف ثاني يتعلّق باستهداف مراكز عسكريّة، فنفى تورّطه في استهداف الجيش أو إطلاق النار على مراكزه. وسيتم محاكمته في ملفات أخرى منها ما يتعلّق بالإشتراك في قتل جندي في الجيش في 19 آذار 2018.

شاركه على جوجل بلس

عن موقع باب التبانة

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment